حول العالم

السياحة والمعالم السياحية في شرم الشيخ

شرم الشيخ

شرم الشيخ هي مدينة سياحية مصرية، تقع عند ملتقى خليجي العقبة والسويس على ساحل البحر الأحمر. تبلغ مساحتها 480 كم، ويصل عدد سكانها إلى 35 ألف نسمة، وتعد أكبر مدن محافظة جنوب سيناء. تضم المدينة منتجعات سياحية يرتادها الزائرون من جميع أنحاء العالم، وتشتهر بأنها أحد مراكز الغوص العالمية التي تجتذب هواة ومحترفي هذه الرياضة، كما تشتمل على مطار دولي، وأمام ساحلها تقع جزيرتا تيران وصنافير، ومن أهم مناطقها رأس نصراني، رأس أم سيد، رأس جميلة، رأس كنيسة، شرم الميه، نخلة التبل إلى جانب محمية رأس محمد الواقعة جنوبها ومحمية نبق بينها وبين دهب، وخليج نعمة عند ملتقى قارتي أسيا وأفريقيا، وتحتوي على أكثر من 200 فندق ومنتجع بخلاف المطاعم والمقاهي والأسواق التجارية والمدن الترفيهية والملاهي الليلية والكازينوهات.

تاريخ شرم الشيخ

تطوّرت مدينة شرم الشيخ من مدينة صغيرة تعيش فيها قبائل البدو إلى مدينة ذات شهرة عالميّة، وقد كانت المدينة غير مؤهولة بالسكان لفترة طويلة من الزمن، بالرغم من أنها مدينة تاريخيّة عريقة،إذ شهدت أحداثاً تاريخيّة تعود إلى زمن النبي موسى عليه السلام الذي صعد على قمة جبل سيناء الذي يقع في جنوب شبه جزيرة سيناء بالقرب من مدينة شرم الشيخ،ووفقاً للنصوص الإسلاميّة هو المكان الذي كلّم الله فيه نبيه موسى عليه السلام، ووفقاً للنصوص المسيحية فقد تلّقى النبي موسى عليه السلام الوصايا العشر في الجبل أيضاً.

في عام 639م وصل الامتداد العربي إلى منطقة سيناء، تبعها امتداد إسلاميّ، ثم دخلت مدينة شرم الشيخ تحت الحكم العثمانيّ، ولعبت دوراً مهماً كميناء بحريّ ذي أهميّة استراتيجيّة، وعُرِفَ خلال الحكم العثماني باسم Şarm-üş Şeyh وذلك في القرن السادس عشر الميلادي. وفي عام 1956م تعرّضت مدينة شرم الشيخ للاحتلال من قِبَل قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال أزمة السويس، وقامت قوات الاحتلال بتأسيس مدينة تُدعى أوفيرا بالقرب من شرم المايا، إلا أنّ القوات المصرية استعادت السيطرة عليها في العام الذي تلاه.

بعد عام 1982م بدأت المدينة باكتساب مكانة مهمّة كوجهة سياحيّة رئيسيّة في مصر، إلى جانب اكتسابها شهرة واسعة في المجال السياسي؛ حيث عُقِدَت على أرضها عدة مؤتمرات سلام، كما عُقد فيها المنتدى الاقتصاديّ العالمي لعامَي 2006م و2008م، وبذلك استحقت شرم الشيخ لقب مدينة السلام بجدارة.

السياحة في شرم الشيخ

تُعدّ مدينة شرم الشيخ من المدن السياحيّة البارزة ليس فقط في مصر بل في العالم العربي؛ حيث تستقطب السياح من جميع أنحاء العالم، وتُعتبر مكاناً مناسباً جداً للرحلات العائليّة والمجموعات السياحيّة؛ وقد هُيّئت المدينة لاستقبال السياح؛ فتنتشر فيها المنتجعات والفنادق التي تقع على الشواطئ.

أبرز المعالم السياحية في مدينة شرم الشيخ

محميّة رأس محمد

هي أول محميّة طبيعيّة في مصر أُعلنت في عام 1983م، وتقع عند نقطة التقاء خليج العقبة وخليج السويس، وتبعُد 12 كيلومتراً عن شرم الشيخ، و70 كيلومتراً تقريباً عن مدينة الطور.

رأس نصرانى وهضبة

أم السيد هي منطقة مشهورة برياضة الغوص؛ حيث تمتلك المنطقة شعباً مرجانيّةً يصل عددها إلى 250، وآلاف الأسماك والكائنات البحريّة، وتتميز المنطقة بطبيعتها الخلابة، وجبالها شاهقة الارتفاع وشواطئها الذهبيّة.

خليج نعمة

هو أشهر الخلجان الموجودة في المدينة، ويُعتبر مكان جذب سياحيّ مهمّاً؛ حيث يستطيع الزائر ممارسة الغوص بين الأسماك والشعب المرجانيّة، إلى جانب تجربة الإبحار بالقوارب الشراعيّة، والاستمتاع بالشواطئ ذات الرمال الذهبيّة، كما يمنح الخليج فرصة الاستمتاع بالرحلات الصحراويّة ورحلات السفاري، أو تسلّق الجبال الشاهقة.

شرم المايا

هو الخليج الذي يقع في منطقة شرم القديمة، ويضم الخليج ميناء طبيعيّاً جميلاً جداً، ويضمّ العديد من القوارب، كما تضم شواطئه أشجار النخيل التي تُزيّن المنطقة ويتظلل تحتها السواح.

شرم القديمة

تُمثل هذه المنطقة روح مدينة شرم الشيخ الأصيلة ومركزها التاريخيّ العريق، وتضم المنطقة مجموعة من المباني القديمة، إلى جانب مجموعة من المحالّ والبسطات الشعبيّة التي تبيع جميع المنتجات، بدءاً من العطور والبهارات، وصولاً إلى الدجاج الحيّ.

ألف ليلة وليلة

هو أحد المعالم السياحيّة البارزة في شرم الشيخ، وهو عبارة عن مجمع يضم العديد من المقاهي والمطاعم، كما يضم صالة سينما، ومحلات تجاريّة، وتُقام في داخله حفلات غنائيّة.

معرض صور

السابق
عبارات لا تلفظيها أمام زوجك للذكتورة ناعمة الهاشمي
التالي
خلطة الشمع الطبيعية لإزالة الشعر الزائد من الجسم والوجه